الهاتف العربي

العدد 268

الأخبار المحلية
إلى أين تتجه سياسة الحكومة البريطانية إزاء أرض الصومال ؟؟؟

 

من الممكن أن يساهم الاعتراف بأرض الصومال في محو الفشل الذي مني به رئيس الوزراء البريطاني توني بلير لخوضه الحرب على العراق بيتر وايتنس

 

 

لندن ( الهاتف العربي ) 22 / 3 / 2007

تطرق صحفي بريطاني يدعى بيتر وايتنس في تقرير كتبه خلال الاسبوع الحالي إلى التغير التدريجي الذي طرأ على سياسة الحكومة البريطانية ، وعلل بيتر أسباب هذا التغير إلى عدة عوامل وقعت خلال الفترة السابقة أبرزها تنظيم أبناء أرض الصومال في الشتات تظاهرات دعوا فيها إلى احترام حق تقرير المصير لشعب أرض الصومال والاعتراف العاجل بصوماليلاند كدولة مستقلة ، حيث نظمت أكبر تلك التظاهرات في لندن ، حيث سلمت عريضة لرئيس الوزراء البريطاني توني بلير ، والاسئلة المتكررة التي طرحت على وزيرة الخارجية البريطانية مارغريت بيكيت من قبل الحزب الديمقراطي الليبرالي حول موقف الحكومة من الاعتراف بأرض الصومال وأسباب عدم اعترافها بصوماليلاند حتى الآن والذي بلا شك وضع المزيد من الضغوط على وزيرة الخارجية البريطانية .

وأضاف بيتر أن تلك الاستجوابات لوزيرة الخارجية البريطانية يبرز الانقسام الحاد في سياسة بريطانيا تجاه أرض الصومال بين الحكومة والمعارضة ، حيث ترفض الحكومة الاعتراف بأرض الصومال في حين أنها تدعي في نفس الوقت أنها تدعمها بكل الاشكال للإحرازها الديمقراطية والاستقرار على أراضيها .

وأشار بيتر أيضاًَ إلى أن تمسك الحكومة البريطانية في محاولة جمعها بين أرض الصومال والصومال رغبة منها في المحافظة على سلامة الصومال إقليمياَ ووحدت قد يضعف في حال تواصلت الإخفاقات في العملية السياسية في الصومال .

وأكد بيتر خلال مقالته تلك أن الحكومة البريطانية ستجد نفسها في المستقبل القريب أمام الامر الواقع الذي يحتم عليها الاعتراف بأرض الصومال أو على الاقل ضمنياً ، مشيراً إلى أن الاعتراف بأرض الصومال من شأنه أن يمحو سلسلة الإخفاقات لسياسة رئيس الوزراء البريطاني في العراق .
لجنة تقصي الحقائق في انتهاكات حرية الصحافة المكلفة من قبل مجلس النواب تباشر عملها

هرجيسا ( الهاتف العربي ) 22 / 3 / 2007

باشرت يوم أمس لجنة تقصي الحقائق في مسألة انتهاك حرية الصحافة التي عينت من قبل مجلس النواب يوم الثلاثاء الماضي عملها ، حيث من المقرر أن تلتقي اليوم بعدد من موظفي ومسؤولي صحيفة الهاتف بالإضافة إلى مسؤولي رابطة صحفي صوماليلاند ( صولجا ) .

وجاء تكليف مجلس النواب لهذه اللجنة بعد تقديم عدد من أعضاء المجلس اقتراحاً حول ضرورة إصدار المجلس قراراً يدعو فيه إلى محاسبة المسؤولين الحكوميين الذين كانوا وراء انتهاك لحرية الصحافة من خلال قضية الهاتف .

وتتكون اللجنة من أربعة من أعضاء مجلس النواب ، حيث ستقدم اللجنة في بيانها الختامي الضالعين في عملية انتهاك حرية الصحافة سواءً من الحكومة أو الجهات القضائية والتي ستعرض بعد ذلك أمام مجلس النواب في افتتاح دورة انعقاده الرابعة التي ستفتتح بعد خمسة وأربعين يوماً كي يصدر بشأنها قرارات تحمي حرية الصحافة .

الحكومة السويدية ستتعامل مع أرض الصومال ككيان مستقل

هرجيسا ( الهاتف العربي ) 22 / 3 / 2007

تعهدت الحكومة السويدية بالتعامل مع جمهورية أرض الصومال ككيان مستقل وليس بصفتها جزءاَ من الصومال .

وجاء هذا التصريح على لسان السفير السويدي بنيروبي والذي يترأس في الوقت الراهن وفداً يزور البلاد مكون من أربعة أعضاء ، حيث استضافهم رئيس أرض الصومال طاهر ريالى كاهن ليلة أمس بالقصر الرئاسي بالعاصمة هرجسيا ضمن مأدبة عشاء أقامها على شرف الوفد الزائر ، حيث حضر تلك المأدبة إلى جانب رئيس الجمهورية كلاَ من وزير الخارجية عبد الله محمد دعالة ووزير التخطيط علي محمد .

وتمنى رئيس أرض الصومال طاهر ريالى كاهن من بقية الدول الاوربية أن تتخذ موقفاً مماثلاً من جمهورية أرض الصومال .

وانتهى اللقاء الذي جمع بين رئيس صوماليلاند والوفد السويدي بجو من التفاهم ، حيث من المقرر أن يلتقي الوفد الذي وصل إلى البلاد يوم أمس اليوم بوزير التخطيط علي محمد بعد لقائهم يوم أمس بوزير الخارجية عبد الله محمد دعالة .
حصاد الاسبوع

 

أهم الاخبار المحلية خلال الاسبوع

 

        بعثت يوم السبت الماضي منظمة أجنبية تدعى ( صوماليلاند فوكس ) الناشطة في مجال الاعتراف العالمي بأرض الصومال رسالة خاصة إلى كل من رئيس أرض الصومال وزعيمي الأحزاب المعارضة دعوا فيها رئيس الجمهورية وحزبي المعارضة إلى إنهاء الخلافات المتعلقة بشأن اللجنة الوطنية الانتخابية ، وأكدوا أيضاً على ضرورة حل قضية صحيفة الهاتف بأسرع وقت ممكن .

وأضافت المنظمة إلى أن استمرار هذين الملفين قد يضر بالجهود التي قامت بها أرض الصومال منذ استعادة استقلالها من أجل حصولها على الاعتراف العالمي .

        أصدر يوم السبت الماضي وزير المواصلات والطيران علي محمد ون عدى قراراَ حظر بموجبه على جميع شركات النقل المختلقة البرية منها والجوية ادخال أفراد من الصومال وخاصة مدينتي بوساسو ومقديشو .

وعلل الوزير هذا الحظر بتفشي مرض الكوليرا بشكل واسع في تلك المدينتين بشكل خاص والذي أدى إلى وفاة العشرات حسب قوله .

وحذر الوزير شركات الطيران وحافلات النقل المختلفة التي تقوم بنقل أشخاص من الصومال وإدخالهم إلى داخل جمهورية أرض الصومال من عواقب سيتعرضون لها .

 

        عقد يوم السبت الماضي كلاً من أحمد محمد محمود سيلانيو زعيم حزب الوحدة والتقدم ( كلمية ) وفيصل علي ورابه زعيم حزب العدالة والرفاهية ( أعيد ) لقاءً لم يكشف عن نتائجه لوسائل الاعلام ، إلا أن مصادر مقربة من الحزبين أشارت إلى أنه تم مناقشة القضايا المختلف فيها بين الحزبين على رأسها مسألة تشكيل اللجنة الوطنية الانتخابية .

وتضيف تلك المصادر إلى أنه حضر ذلك اللقاء أعضاء في مجلس النواب ينتمون إلى الحزبين .

 

أصدرت يوم السبت الماضي لجنة الأمن أحكاماً بالسجن لمدة ستة أشهر على نحو عشرين من الجزارين العاملين بالعاصمة هرجيسا معظمهم من النساء بعد رفضهم الرسوم الإضافية باهظة الثمن التي فرضها عليهم عمدة العاصمة حسين محمود جعير حيث تم نقل الجزارين إلى سجن مدينة جبيلي .

 

        صادق يوم الاثنين الماضي مجلس النواب بأرض الصومال على الموازنة العامة للجمهورية لعام 2007 بعد مناقشات طويلة استمرت لعدة أسابيع .

وحضر جلسة التصويت خمسة وسبعين عضواًَ ، حيث وافق على المصادقة على الموازنة العامة مع التعديلات والإضافات التي أجرتها لجنة الشؤون الاقتصادية التابعة لمجلس النواب 38 عضواً في حين صوت لصالح الموازنة 35 عضواً وامتنع عن التصويت عضو واحد .

وبلغت مقدار الموازنة التي قدمتها الحكومة لمجلس النواب نحو 32 مليون دولار من عائدات الضرائب وميناء بربرة ، حيث من أبرز ما أضافته الحكومة لموازنة عام 2007 زيادة رواتب الموظفين الحكومين بنسبة 30% وإعادة ترميم مصنع بمدينة بربرة .

 

        رفع رئيس أرض الصومال طاهر ريالى كاهن يوم الاثنين الماضي إلى المحكمة الدستورية بالجمهورية دعوى يطالب فيها المحكمة بنزع الشرعية عن قرار مجلس النواب الأخير الذي قام فيه بتمديد فترة عمل اللجنة الوطنية الانتخابية لمدة عامين قادمين رافضاً اللجنة الجديدة التي قدمت من قبل الحكومة وحزب العدالة والرفاهية ( أعيد ) .

وطالب الرئيس المحكمة بإصدار قرارها في هذه المسألة بأسرع وقت ممكن .

 

        عين طاهر ريالى كاهن رئيس أرض الصومال بموجب مرسوم رئاسي أصدره علي محمد حسن في منصب وزير الثروة السمكية والخيرات البحرية والذي كان شاغراً بعد وفاة الوزير السابق لتلك الوزارة المرحوم محمود فارح أودي والذي توفي مؤخراً بالهند .

الأخبار العالمية

مظاهرة حاشدة فـي طوكيو تطالب بإنهاء احتلال العراق

عواصم - وكالات - تظاهر يابانيون معارضون للحرب في العراق في وسط طوكيو امس فيما اكد وزراء بالحكومة اليابانية لجنرال اميركي كبير انهم سيواصلون تقديم الدعم العسكري.
وسار نحو 1500 محتج في شوارع العاصمة اليابانية وهم يمسكون بلافتات كتب عليها انهوا احتلال العراق ورددوا شعارات معادية للحرب بمناسبة مرور اربع سنوات على غزو العراق الذي قادته الولايات المتحدة.
وقال يوكو هيناتا وهو موظف عمره 40 عاما اريد ان افعل كل ما في وسعي لوقف الحرب في العراق ومنع الحكومة اليابانية من تغيير الدستور للسماح بارسال قوات الى الخارج .
وسحبت اليابان نحو 600 من جنودها من جنوب العراق في العام الماضي بعد مهمة اعمار غير قتالية استمرت أكثر من عامين.
وقال وزير الخارجية تارو اسو للجنرال بيتر بيس الذي يزور اليابان امس ان اليابان تريد مواصلة مهمة الدعم التي ينتهي تفويضها في تموز.
ووافق الحزب الديمقراطي الحر الحاكم في اليابان الثلاثاء على التوصية بتمديد التفويض عامين اخرين فيما يمهد الطريق لتمرير التشريع نظرا للاغلبية التي يتمتع بها الحزب في البرلمان.
وقالت وكالة انباء كيودو ان وزير الدفاع فوميو كيوما أبلغ الجنرال بيس ان الحكومة تعمل من اجل تمديد البعثة اليابانية.
وأظهر استطلاع حديث للرأي نشرت نتائجه في صحيفة اساهي شيمبون اليومية ان 75 في المئة من الذين شملهم الاستطلاع يعتقدون ان حرب العراق كانت خطأ. وقال 69 في المئة انهم يريدون سحب جنود القوات الجوية من العراق.
من جهة اخرى افاد مسؤولون يابانيون ان نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي وصل طوكيو امس لاجراء محادثات حول اعادة اعمار العراق.
واوضح المسؤولون في وزارة الخارجية اليابانية ان الهاشمي سيلتقي رئيس الوزراء شينزو ابيه اليوم ومسؤولين سياسيين اخرين خلال زيارته. وافاد مسؤول ان استقرار العراق هو في مصلحة اليابان اذ ان بلادنا تستورد حوالى 90% من نفطها الخام من الشرق الاوسط .
واضاف ان العراق يملك ثالث اكبر احتياطي نفطي في العالم ومن المهم لليابان ان تبني شراكة استراتيجية طويلة الامد مع العراق وبعد الهاشمي يتوقع وصول 15 من اعضاء البرلمان العراقي الى اليابان في زيارة تستمر اسبوعا اعتبارا من الاحد المقبل.

صــــحــــة

دعايات الأدوية.. لا تُراعي الدقة الطبية في معلوماتها

دراسة أميركية تُطالب بمراجعتها والتدقيق فيها

في واحد من الانتقادات الطبية الحادة على الممارسات التسويقية لقطاع صناعة الأدوية، أظهرت دراسة جديدة للأطباء الباحثين من جامعة كاليفورنيا أن غالبية الدعايات التلفزيونية للأدوية تعتمد بشكل مكثف على إثارة العواطف والمشاعر لدى المشاهدين، تفتقر في نفس الوقت إلى المعلومات المفيدة عن الأمراض نفسها ووسيلة المعالجة الدوائية المُقترحة لها من تلك الدعايات.

وقال الدكتور دومينيك فورسك، طبيب الباطنية بجامعة كاليفورنيا والباحث الرئيس في الدراسة، إن الدعايات تستخدم فعلاً العواطف بدل المعلومات كي تُعلي من شأن الأدوية، وأن القيمة التثقيفية لتلك الدعايات كانت متوسطة للغاية. وأضاف متسائلاً: إن السؤال الذي يجب أن نطرحه على أنفسنا: هل شراؤنا الأدوية الموصوفة هو مثل شرائنا لأحد أنواع الصابون؟

والمعروف أن شركات الأدوية أنفقت في عام 2005 وحده، وعلي الدعايات التلفزيونية وحدها، ما مقداره حوالي 1.9 مليار دولار! وهو ما دفع الباحثين إلي محاولة معرفة الإستراتيجية الأكثر استخداماً في الدعايات تلك. وفي سبيل ذلك راجع الدكتور فورسك وفريق البحث معه 38 دعاية لأدوية يتم الحصول عليها فقط بالوصفة الطبية، والتي ظهرت الدعايات لها في شاشات أربع فقط، من شبكات للتلفزيون بالولايات المتحدة، وفي خلال أربعة أسابيع، بدأت من 30 يونيو إلى 27 يوليو من عام 2004. أي في فترة زمنية ضيقة، وفي عدد محدود من أكبر شبكات التلفزيون، ولأدوية لا يُمكن الحصول عليها إلا بوصفة طبية من قبل الطبيب، بدون البحث في دعايات تلك الأدوية التي يُمكن الحصول عليها من أرفف المتاجر دونما حاجة إلى وصفة طبية، وأيضاً دون البحث في سيل تلك الدعايات طوال العام وعلى شاشات شبكات عادية.

* استثارة العواطف وتبين للباحثين، وفق ما نشروه في عدد يناير ـ فبراير من المجلة الأميركية مدونات طب الأسرة أن ثمة 38 دعاية، تُمثل الإعلان عن سبعة من أعلى عشرة أدوية موصوفة بيعاً لعام 2004 في الولايات المتحدة.

وقال الباحثون إن 95% من الدعايات تلك استخدمت في وسيلتها التحقيق الإيجابي العاطفي، بمعنى إظهار الناس في الدعاية سعداء بعد استخدام الدواء ذاك. وهو ما علق عليه الدكتور فورسك بالقول إنه إظهار لمشهد يتقابل الأسود والأبيض فيه كفائدة لاستخدام الدواء. كأنه القول، على حد قوله، بأن تناول هذا الدواء وكل شيء سيعود إلى الحالة السليمة.

وضرب مثلاً على دعاية إحدى وسائل معالجة هربس الأعضاء التناسلية، حيث تقول المرأة البادية علي الشاشة بأن العيش بهذا النوع من الإصابة عصيباً. ثم بعد استخدامها لذلك الدواء، موضوع الدعاية، يظهر مشهد وهي تقبل شريكها وهي فوق الأمواج، وخلفية المشهد هي مدينة ريو دي جانيرو.

كما وتبين أن 78% من الدعايات اعتمدت علي استخدام العواطف من ناحية تحقيق مزيد من القبول الاجتماعي من الناس لمستخدم الدواء موضوع الدعاية. وفي 58% منها تم تقديم الدواء للمشاهد على أن ظهوره يُمثل اختراقاً طبياً علاجياً لمشكلة لم يتم الوصول إلى حل لها من قبل. وقال الباحثون إنه في حين أن 82% من هذه الدعايات تضمن مطالبة حقيقية باستخدامها من قبل المشاهدين، إلا أنها احتوت بنسبة 26% على معلومات صحيحة عن أسباب الأمراض التي تُعالجها، وبنسبة 26% عن عوامل خطورة الإصابة بها، و25% عن مدى انتشارها الحقيقي بين الناس. وهي من أهم المعلومات التي تُحيط بالإنسان علماً عن جوانب أهمية الدواء الذي هو موضوع الدعاية.

* دعايات ومعلومات ومن سيل المعلومات التي توصل الباحثون إليها من تحليل عينة صغيرة من الدعايات المبثوثة في وقت قصير وعلى شاشات أربع شبكات تلفزيونية فقط، ناهيك عن جميعها، تبين أن ولا دعاية ظهرت منها تحدثت بالفعل عن دور تغير نمط الحياة نحو السلوك الصحي يُمكنه معالجة المرض وعدم الحاجة إلي تناول ذاك الدواء، بينما من المعروف أن كثيراً من الأمراض يُمكن الاستغناء عن أدوية معالجتها بإتباع سلوكيات صحية في الوقاية والمعالجة.

والأهم من كل ما سبق هو قول الأطباء الباحثين أن الدعايات تلك قدمت بشكل غير واقعي الفائدة التي يُمكن أن يجنيها الشخص من تناولها. وقالوا بأنها أظهرت أن الأشخاص الذين يتناولونها يعودون إلى السيطرة التامة على حياتهم بعد تناول الدواء موضوع الدعاية.

ومثلت الدراسة الجديدة موضوع البحث الأهم في العدد الحالي من المجلة الأميركية مدونات طب الأسرة. وهي مجلة علمية تصدر بالتعاون بين كل من الأكاديمية الأميركية لأطباء الأسرة والمجلس الأميركي لطب الأسرة ومجمع أساتذة طب الأسرة ورابطة أقسام طب الأسرة ورابطة مديري تخصص طب الأسرة ومجموعة أبحاث أميركا الشمالية للرعاية الأولية. وتناولها المقالان التحريريان الوحيدان في العدد كله، وذلك في مقدمة عرض جميع المقالات فيه.

ووفق ما ذكره الباحثون في الدراسة فإن الوضع لم يكن كذلك من قبل، إذْ إن الولايات المتحدة ونيوزلندا هما الدولتان الوحيدتان من الدول المتقدمة التي تسمح لشركات الأدوية بشكل متحرر الوصول إلى شاشات التلفزيون. وقالوا بأن المشاهد العادي في الولايات المتحدة يتعرض لعدد من ساعات البث التلفزيوني للدعايات الدوائية، يبلغ معدله 16 ساعة كاملة سنوياً. وهذا حول الأدوية التي يجب الحصول عليها بوصفة طبية دون الأدوية التي تُباع مباشرة للناس دون الحاجة إلى وصفة طبية. وهو ما وصفه الدكتور فورسك بأنها مدة زمنية أكبر بكثير من تلك التي يقضيها المشاهد العادي مع طبيبه في العيادة طوال العام. أي ليستمع الطبيب إلي شكوى مريضه، ويُبلغه إرشاداته الطبية له في كيفية العناية بصحته ومعالجة أمراضه.

وقال الدكتور فورسك إن الأمر لم يكن كذلك قبل عام 1997، حيث أن الدعاية لأي دواء كانت يجب أن تتضمن الوقت الكافي لإعطاء المشاهدين معلومات مفصلة عن الدواء نفسه.

وأضاف الدكتور فورسك بأنه حتى لو كان المستهلك لن يستطيع الحصول علي ذلك الدواء إلا بوصفة طبية، وهو ما يُقال كدفاع عن تلك الدعايات بأن استخدام الناس لن يتأثر سلباً بها، إلا أن كثيراً من مشاهدي الدعايات تلك وما تضمنته، سيطلبون من أطبائهم وصفها لهم. وهو ما قد يتحقق لهم حتى لو يكن ذلك الدواء هو الأمثل في معالجتهم.

والواقع أن الدراسة هذه ليست الأولى في طرح هذا الأمر الطبي الهام، إذْ سبق للرابطة الأميركية للطب الباطني أن طالبت العام الماضي بوقف كافة الدعايات للأدوية الجديدة التي تُصدر إدارة الغذاء والدواء الموافقة عليها. ولا يزال الموضوع يثير نقاشات بين الأطباء بعد بدء ظهور دراسات طبية تتطرق لمثل الأمور هذه، وهو ما لم يكن في السابق.

فرنسا تقيل مسؤولا لرفضه فتح مدرسة إسلامية

أقالت السلطات الفرنسية مسؤولا رفيعا في قطاع التعليم لمعارضته وعرقلته فتح مدرسة إسلامية في مدينة ليل شمال شرق البلاد.

وتقدمت جمعية إسلامية بضواحي المدينة بطلب للسماح لها بفتح مدرسة إسلامية تحمل اسم "الكندي" لكن مسؤول المدارس آلان مورفان رفض ثلاث طلبات بهذا الاتجاه قائلا إنه "سيواصل توقيع الرفض حتى آخر قطرة من الحبر" متهما الواقفين على الجمعية بأنهم "أصوليون".

واستمر الوضع على حاله ثمانية أشهر إلى أن تدخلت الحكومة، وقررت إقالة المسؤول الذي وصفه ناطق باسمها بأن "سلوكه ليس سلوك مسؤول رفيع مهمته تنفيذ سياسات الحكومة".

واتهم مورفان وزير الداخلية نيكولا ساركوزي -الذي يشغل أيضا منصب وزير الأديان- بإقالته.

انطلاقة متأخرة

وتعتبر الكندي -التي افتتحت رسميا قبل أسبوعين- ثالث مدرسة إسلامية في فرنسا, لكنها ستبدأ الفصل بـ 22 تلميذا فقط بالصف السادس لأنها لم تستطع الانطلاق مع بداية الموسم الدراسي, وإن كان يتوقع أن تستقطب 150 تلميذا مع انطلاق الموسم القادم.

وبدأت ظاهرة المدارس الإسلامية مع قرار السلطات عام2004 منع ارتداء الحجاب بالأماكن العامة في بلد يبلغ عدد مسلميه خمسة ملايين, أي ما يشكل 8% من إجمالي السكان.

غير أن المدارس الإسلامية تبقى ملزمة باحترام المقررات الحكومية إذا كانت تريد الحصول على دعم السلطات.

وفي حالة الكندي فإن مسؤوليها يقولون إن الحجاب لن يكون إجباريا كما أن دروس التربية الدينية اختيارية وستكون التربية الرياضية مختلطة, ولن يوقف الفصل للصلاة فـ "الأطفال الذين يريدون أداء الصلوات يمكنهم فعل ذلك في فترة الاستراحة" حسب حكيم شرقي نائب مدير الجمعية الإسلامية.
الشؤون الدينية والاجتماعية

منزلة حامل القرآن

 

القرآن الكريم هو هدية السماء إلى أهل الأرض. هو الوحي المتجدد الذي لا يبلى على الدهر. وهو الهدى والنور، والشفاء لما في الصدور. فمن اعتقد أنه أوتي نعمة خيرًا من القرآن فقد استهان بما عظم الله.

قال سفيان بن عيينة: من أعطي القرآن فمد عينيه إلى شيء مما صغر القرآن، فقد خالف القرآن، ألم تسمع قوله سبحانه وتعالى: ((ولقد ءاتيناك سبعًا من المثاني والقرءان العظيم. لا تمدن عينيك إلى ما متعنابه أزواجًا منهم ولا تحزن عليهم واخفض جناحك للمؤمنين. وقل إني أنا النذير المبين)) سورة الحجر: الآيات 87، 88، 89، أي ما رزقك الله من القرآن خير وأبقى مما رزقهم من الدنيا.

ومن هنا كان حقًا على حامل القرآن الكريم أن يعلم أنه حامل راية الإسلام وأن ما يحفظه بين جوانح أغلى من كنوز الدنيا كلها وزخارفها الزائلة. فلا يرخص نفسه ولا يرخص ما يحمل في قلبه من هدى وضياء وذكر للعالمين شاكرًا لربه مؤديًا لحقه، محاذرًا أن يتخذه مرقاة لنيل المناصب وحساب الرواتب، ((فلا يجتمع فهم القرآن والاشتغال بالحطام في قلب مؤمن أبدًا)) قاله سفيان الثوري. بل يجعل همه الآخرة والرغبة فيما عند الله، مجانبًا للذنب، محاسبًا للنفس، ذا سكينة ووقار يعرف القرآن في سمته وخلقه.

قال عبد الله بن مسعود رضي الله عنه: ((ينبغي لحامل القرآن أن يعرف بليله إذا الناس نائمون، وبنهاره إذا الناس يفطرون، وبورعه إذا الناس يخلطون، وبتواضعه إذا الناس يختالون، وبحزنه إذا الناس يفرحون، وببكائه إذا الناس يضحكون، وبصمته إذا الناس يخوضون)).

إن حامل كتاب الله مسلم رباني ووارث محمدي عليه مسحة من نبوة. فقد أخرج الحاكم وغيره من حديث عبد الله بن عمرو: (من قرأ القرآن فقد استدرج النبوة بين جنبيه غير أنه لا يوحى إليه).

وهو من عرفاء أهل الجنة في الجنة. أخرج الطبراني من حديث أنس رضي الله عنه: (حملة القرآن عرفاء أهل الجنة).

ومن أهل الله وخاصته، كما أخرج النسائي وابن ماجه والحاكم من حديث أنس بن مالك قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إن لله عز وجل أهلين من الناس) قالوا: من هم يا رسول الله؟ قال: (أهل القرآن: أهل الله وخاصته). رواه أحمد.

كما أنه من أهل الحظوة والجدارة والجاه: فعن عامر بن واثلة أن نافع بن عبد الحارث لقي عمر بعسفان، وكان عمر استعمله على مكة، فقال: من استعملت على أهل الوادي؟ قال: ابن ابزي، قال: ومن ابن أبزي؟ قال: مولى من موالينا، قال: فاستخلفت عليهم مولى؟ قال: إنه قاريء لكتاب الله وعالم بالفرائض، قال عمر: أما إن نبيكم صلى الله عليه وسلم قد قال: (إن الله يرفع بهذا الكتاب أقوامًا ويضع به آخرين). أخرجه مسلم.

وصاحب القرآن في الدرجات العلا عند الله : فعن عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنه: (يقال لصاحب القرآن: اقرأ وارق ورتل كما كنت ترتل في دار الدنيا فإن منزلتك عند آخر آية تقرأ بها). أخرجه أبو داود والترمذي.

وإن من إجلال الله إجلال حامل القرآن: روي البيهقي عن أبي موسى رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إن من إجلال الله عز وجل إكرام ذي الشيبة المسلم وحامل القرآن غير الغالي فيه ولا الجافي عنه، وإكرام ذي السلطان المقسط) رواه أبو داود في سننه وابن أبي شيبة في مصنفه.
دراسات وثقافة

قمة الرياض.. هل تعيد سوريا إلى سربها العربي؟

محمد صادق دياب

في عام 1999 جاء بشار الأسد إلى السعودية، وأقام له في حينها الأمير عبد العزيز بن فهد حفلا خاصا على شاطئ البحر بحديقة قصر السلام، دعا إليه عددا من الصحافيين، وقد تشرفت بأن أكون أحدهم، وكان ذلك في حياة والده حافظ الأسد.. يومها كان الشاب بشار الأسد يتحدث عن تكنولوجيا المعلومات، وأهميتها، وعن تحديث التعليم في عالمنا العربي، وكان الحديث السياسي الغائب الوحيد في تلك الأمسية..

ولم يمض عام على تلك الزيارة حتى غدا بشار رئيسا لسوريا بعد وفاة والده، وكان حديثه في تلك الليلة عن التحديث، وتكنولوجيا المعلومات وغيرها، ما جعلني أتطلع إلى منحى أكثر حداثة يمكن أن تعيشه سوريا في عهد بشار. لكن يبدو أن السياسة بملفاتها الساخنة لم تسمح للرئيس بأن يبدأ مشواره على نار هادئة، فعلى الضفة اللبنانية تنامت حركة الرفض للوجود السوري هناك لدى شريحة من اللبنانيين، وبلغت أوج حدتها عقب اغتيال الرئيس رفيق الحريري، وعلى الجهة الأخرى من الحدود مع العراق غدت أمريكا بعدتها وعتادها وتبايناتها مع النظام السوري على بعد أميال من التخوم السورية، وإذا ما أضفنا الوجود الإسرائيلي على الناحية الثالثة من الحدود، فإننا سندرك حجم الدوامة الذي وجد الرئيس الشاب نفسه يمتطي صهوتها..

في حياة والده الراحل حافظ الأسد كانت العلاقات السورية السعودية المصرية تلعب ـ كما يصفها بشار ـ الدور الأساسي في الديناميكية السياسية العربية، وظلت هذه العلاقة مستمرة حتى بعد قدوم بشار، لكنها ـ أي العلاقة ـ مرت بمراحل حرجة أو بغيمة ـ كما أطلق عليها الرئيس بشار في حواره المنشور بصحيفة الجزيرة السعودية، عدد الاثنين الماضي ـ وأنه قد تم تجاوزها.. وبصرف النظر عن المتسبب في صناعة هذه الغيمة، فإن عزم الأسد المسبق والمعلن ـ كما ورد في الحوار ـ على التنسيق مع السعودية خلال قمة الرياض في القضايا الكبرى، وهي العراق، ولبنان، وفلسطين، وعملية السلام، وكيفية تعزيز اتفاق مكة المكرمة، أخالها تشكل نقاط التقاء قادرة ـ إذا ما خلصت النية وسادت الواقعية ـ على تبديد مختلف الغيوم، بل إطفاء بعض الحرائق العربية، ولتعود سوريا إلى سربها العربي فتواصل مع أشقائها السعودية ومصر وبقية الدول العربية ممارسة الدور المشترك في الحراك السياسي العربي.

وباختصار: إنني أخال هذه القمة العربية التي تحتضنها الرياض، والتي تعقد في سياقات زمنية تتسم بالصعوبة، ستجد من سمات خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز القيادية بصراحته، وأهليته للثقة، وميله إلى الحسم، عونا على إنجاز أغراضها، إذا ما استشعر الجميع حساسية هذه المرحلة المصيرية الحاسمة في تاريخ هذه الأمة.. فخلف فشل هذه القمة قد يكمن الطوفان.
منوعات

بكل لغات العالم .. كل عام وأنت طيبة يا ست الحبايب
ما أعجب ذلك الرحم الذي يضمنا معها في جسد واحد لنرتبط بها وترتبط بنا حتى آخر أيام العمر. وبعد الميلاد تظل هي اليد التي تهدهد، والقلب الذي يغفر، والعقل الذي يعلّم في ود ومحبة ورحمة بالغة الانسانية. إنكار الذات، الإيثار، التضحية، العطاء، المشاعر المتدفقة والاهتمام الذي لا يقل لحظة واحدة، كلمات قد توجز معاني الامومة، لكنها لا تمنحها حقها في الوصف والتعبير عنها. ولعل هذا ما أدركه الانسان منذ بدء الخليقة ليوقن أنها نقطة البداية. الاحتفال بعيد الأم قديم قدم البشر على سطح الأرض، وان اتخذ في البدايات مظاهر مختلفة. فالاعتقاد في وجود الآلهة كان بداية الاحتفال بيوم الأم لدى الانسان البدائي الذي نسج الأساطير حول وجود إلهين، أحدهما ذكر والآخر أنثى، اعتقد أنهما قاما بتحريك قرص الشمس في السماء وأمرا النجوم بالتلألؤ ليلا. إلا أن شعب فريجيا، الذي عاش في منطقة آسيا الصغرى منذ ما يزيد على السبعة آلاف عام، أضاف لتلك الاسطورة بعض المعاني التي خلدت ذكرى الام، حيث اعتقدوا أن الإلهة سيبيل ابنة السماء والأرض هي أم لكل الآلهة الأخرى. ولهذا جعلوا لها يوما في العام لتكريمها من خلال الاحتفال بها وتقديم القرابين لها امتنانا لفضلها عليهم وحمايتها لهم، وهو ما يراه المتخصصون في التاريخ القديم أول احتفال حقيقي لتكريم الأم. وتواصل تكريم الام من خلال اختيار واحدة من الآلهة لدى اليونانيين القدماء الذين وقع اختيارهم على رهيا لمنحها لقب الام، لكونها الاقوى بين الآلهة الأخرى، كما كانوا يعتقدون، وكانوا يحتفلون بها مع قدوم احتفالات الربيع. أما الرومان فكانوا يحتفلون بأم كل الآلهة وكانت تسمى ماجنا ماتر، وهي كلمة كانت تعني الأم العظيمة. وقد قدس الرومان الماجنا حتى أنهم بنوا لها معبدا خاصا سمي بـ تل بالاتين، وكان موعد الاحتفال بها هو الخامس عشر من مارس (آذار) من كل عام وعلى مدى ثلاثة أيام. وكان يطلق على الاحتفال اسم مهرجان هيلاريا، حيث كان الرومان يحضرون الهدايا ويضعونها في المعبد كي تبعث الفرح والبهجة في نفس أمهم المقدسة.

في مصر، قدس الفراعنة الام إلى درجة لا ينازعها فيها أحد. وكانت أشهرهن أيزيس الأم العظمى التي تقول البرديات انها كانت أخت ووزيرة وزوجة أوزوريس الوفية، وقد جلها المصريون وقدروها لأنها قهرت الموت بالحب. وكانت تعبد على أنها أم الإله وتمثلها الرسوم الفرعونية بامرأة ترضع طفلاً. وكان الاحتفال بها يتم كل عام مع أعياد الحصاد لأنها كانت رمزا للخير والنماء. وتغير الحال مع انتشار الدين المسيحي، حيث أصبح الاحتفال يقام على شرف الكنيسة الأم في الأحد الرابع من الصوم الكبير لدى المسيحيين، وكان كل مسيحي يشتري هدية ويضعها في الكنيسة التي تم تعميده فيها. وفي الاسلام حظيت الام بمكانة مهمة من دون تحديد يوم للاحتفال بها على أساس أن الاهتمام بها يجب ان يكون على مدار العام لا في يوم واحد فقط. وكانت مقولة الرسول الكريم أمك ثم أمك ثم أمك، خير دلالة على مكانتها المبجلة في الإسلام.

في العصور الوسطى اتخذ الاحتفال بعيد الام شكلا جديدا في أوروبا، حين ارتبط بخروج أبناء الاسر الفقيرة للعمل وغيابهم عن أحضان أمهاتهم لكسب قوتهم. وقتها لم يكن مسموحا لهؤلاء الاطفال بأخذ إجازات إلا مرة واحدة في العام، كان هذا اليوم هو الأحد الرابع من الصوم الكبير، الذي كان يعود فيه الأبناء إلى منازلهم لرؤية أمهاتهم ولهذا أطلق عليه اسم أحد الأمهات. وقد تم التوقف عن الاحتفال بهذا اليوم في أميركا مع غيره من المناسبات في عام 1872 عندما غزاها المستعمرون. وشهد مجيء القرن العشرين عددا من المحاولات لإحياء الاحتفال بيوم الام في الولايات المتحدة الاميركية كان منها محاولة الكاتبة الأميركية جوليا وارد هاوي، التي باءت بالفشل. هناك أيضا المعلمة ماري تاويلز ساسين، التي تقدمت باقتراح للحكومة الاميركية بأن يقوم الطلاب في كل عام بإعداد برنامج موسيقي لأمهاتهم. إلا أن الاميركيين يرجعون فضل الاحتفال بهذا اليوم الى امرأة تسمى آنا جارفيس. ولدت آنا في عام 1864 في مدينة جرافتون الواقعة غرب ولاية فيرجينيا، وعندما بلغت من العمر عاما، كانت الكراهية تشتعل بين العائلات عقب انتهاء الحرب الأهلية، وكانت آنا تسمع والدتها تقول: في وقت ما، وفي مكان ما، سينادي شخص ما بفكرة الاحتفال بعيد الأم، في اشارة إلى أن الاحتفال بهذا اليوم قادر على ازالة الضغائن ومحوها بين العائلات. بعد وفاة والدتها قررت آنا أن تحول مقولة الأم إلى واقع، فأقسمت لنفسها أن تكون ذلك الشخص الذي يحقق رغبة الأم بإقرار السلام في مدينتها. فتقدمت بطلب إلى عمدة المدينة في عام 1907، لإصدار أوامره بإقامة احتفال سنوي لعيد الأم يكون موعده 12 مايو (أيار) من كل عام. وهو ما حدث ليكون بذلك أول احتفال لعيد الأم في الولايات المتحدة الأميركية. ولم تكتف آنا بهذا الإنجاز، فقد استمرت في كتابة الخطابات التي نادت فيها بأن يكون عيد الام عيدا قوميا في كل ولايات أميركا. وهو ما تحقق بنسبة كبيرة بحلول عام 1909. وفي 9 مايو (أيار) من عام 1914، أصدر الرئيس الاميركي ويلسون قرارا بإعلان الاحد الثاني من شهر مايو (أيار) من كل عام موعدا للاحتفال بعيد الأم في جميع الولايات. بعد نجاحها في الولايات المتحدة، بدأت آنا بكتابة الخطابات والمناداة بجعل عيد الام عيدا عالميا تحتفل به كل شعوب العالم، الأمر الذي تحقق في عام 1948، حيث أقرت أكثر من 40 دولة على مستوى العالم الغربي والعربي فكرة الاحتفال بيوم خاص بالام. الطريف أن الزعيم النازي أدولف هتلر، كان عاشقا لأمه، إلى حد أنه جعل يوم ميلادها، هو يوم الاحتفال بعيد الام في ألمانيا، رغبة منه بأن يحتفل به الشعب الالماني كله. في مصر عاد الاحتفال بيوم الام، على يد الصحافيين الراحلين مصطفى وعلي أمين، اللذين كانا إلى جانب عشقهما وولعهما بوالدتهما، شديدا التأثر بكل الامهات، وهو ما دفعهما إلى التفكير في فكرة عيد الام، عندما تلقيا رسالة من امرأة مسنة تشكو لهما جفاء أولادها وسوء معاملتهم لها. وتصادف بعدها أن زارت إحدى الأمهات مصطفى أمين في مكتبه، وحكت له قصتها التي تتلخص في أنها ترملت وأولادها صغار، فلم تتزوج، وأوقفت حياتها على أولادها، تقوم بدور الأب والأم، بكل طاقتها حتى تخرجوا في الجامعة وتزوجوا واستقل كل منهم بحياته ولم يعودوا يزورونها إلا على فترات متباعدة للغاية. فكتب مصطفى أمين وعلي أمين في عمودهما الشهير فكرة، يقترحان تخصيص يوم للأم يكون بمثابة تذكير بفضلها، مشيران الى أن الغرب يفعل ذلك، وإلى أن الإسلام يحض على الاهتمام بالأم، فانهالت الخطابات عليهما تؤيد الفكرة، وشارك القراء في اختيار يوم 21 مارس (آذار)، أول أيام فصل الربيع، ليكون رمزا للتفتح والصفاء والمشاعر الجميلة. وشهد عام 1956 أول احتفال لمصر في العصر الحديث بهذا اليوم.
رياضة

هيتزفيلد يجري معسكرات لفترات أطول في الاسابيع الاخيرة من البوندسليجا

ذكرت صحيفة "شبورت بيلد" الاسبوعية في عددها الصادر يوم أمس الاربعاء أن أوتمار هيتزفيلد المدير الفني لفريق بايرن ميونيخ الالماني لكرة القدم يعتزم إقامة معسكرات تدريبية أطول قبل مباريات الفريق في الاسابيع الاخيرة الحاسمة بالموسم الحالي من الدوري الالماني (بوندسليجا).<
ويحتل بايرن ميونيخ حامل اللقب المركز الرابع بالبوندسليجا حاليا حيث لم يحقق الفريق النتائج المنشودة ولم يظهر بأفضل مستوياته هذا الموسم وكانت
آخر الصدمات التي تلقاها هي الهزيمة أمام آينتراخت فرانكفورت صفر/1 يوم السبت الماضي.
ويرغب بايرن ميونيخ إنهاء الموسم الحالي للبوندسليجا في المركز الثالث على الاقل حتى يستطع المشاركة في دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل لذا يعتزم هيتزفيلد إقامة المعسكرات التدريبية قبل كل مباراة لمدة 48 ساعة بدلا من 24 ساعة.
وصرح هيتزفيلد لصحيفة شبورت بيلد قائلا "أفكر في بدء المعسكرات التدريبية لكل مباراة قبل المعتاد بيوم أمس الاربعاء. فربما يدرك اللاعبون مدى خطورة الموقف عندما يتواجدوا معا لفترات أطول.
وكان هيتزفيلد حل مكان المدير الفني السابق فيليز ماجات الذي أقيل من منصبه في شباط/فبراير الماضي. ولكن الفريق لم ينجح في الصعود من المركز الرابع نظرا لتذبذب نتائجه.
وصرح هيتزفيلد للصحيفة أيضا بأن المشكلات الرئيسية تتلخص في افتقاد التركيز أمام المرمى وافتقاد البراعة الكافية في الاداء في خط الوسط.